نظرة الجسم الإيجابية والصحية: ما هي وكيف يتم تعزيزها

نظرة الجسم الإيجابية والصحية: ما هي وكيف يتم تعزيزها

نظرة الجسم هي الصورة التي ترى فيها نفسك عندما تنظر إلى المرآة، أو تلك التي ترتسم في عقلك عندما تتخيل نفسك، وكمية الجاذبية التي تشعر بها تجاه نفسك، بالتالي نظرة الجسم الإيجابية والصحية تعد مهمة جدًا.

تعتبر نظرة الجسم الإيجابية والصحية هدف الجميع، إلا أن مجموعة كبيرة من الأشخاص، رجالًا ونساءًا تبادرهم الأفكار السلبية حولها.

مع مرور الوقت تصبح نظرة الجسم تراكمية، بمعنى هي ليست نفسها التي تراها بالمرآة، بل هنا تدخل الذكريات والتوقعات والتعميمات حولها، وذلك وفقًا للرابطة الوطنية لاضطرابات الأكل (NEDA).

للأسف ومع انتشار وسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت نظرة الشخص للجسم مختلفة ومثالية، فتلك الصورة التي تراها في هذه المواقع تجعلك تشعر بالحزن إزاء جسمك وشكلك، لكن ما الحقيقة ورائها؟

ما هي النظرة الإيجابية للجسم؟

الشخص الذي يتمتع بنظرة الجسم الإيجابية والصحية، يملك اعتقاد وحقيقة حول جسمه وهو راضي عنها، كما يشعر بأن من حوله يملكون نفس المشاعر له.

هذا يعني أن هذا الشخص سعيد حول مظهره وشكل جسمه، كما أنه يتقبل ويشعر بالرضا حول جسمه وشكله، حتى وإن لم يطابق ذلك ما يعرض على مواقع التواصل الاجتماعي أو ما يعتقده الأصدقاء والمحيطين من حوله.

يجب التأكيد هنا، أن النظرة الإيجابية للجسم لا تعني نفسها تجاه الشخصية، فهي أمر مختلف تمامًا، كما أن الأشخاص الذين يدركون بأن قيمة الذات ليست مرتبطة بالمظهر يشعرون برضا أكبر تجاه مظهرهم.

ما هي النظرة السلبية للجسم؟

أما النظرة السلبية، فهي تلك الناتجة عن عدم الشعور بالرضا حول الجسم، وأنه لا يشابه ما يعرض على مواقع التواصل الاجتماعي أو تلك النظرة المحببة لدى المحيطين.

الأشخاص الذين يملكون نظرة سلبية لجسمهم، يميلون لمقارنة أنفسهم بالآخرين، الأمر الذي يزيد من إحباطهم، وخجلهم وقلة الثقة بالنفس.

من الممكن أن يرى هؤلاء الأشخاص جسمهم بصورة غير حقيقية أو واقعية، الأمر الذي من شأنه أن يسبب مشاكل نفسية مثل الاكتئاب، كما قد يدفعهم للخضوع لعمليات تجميلية في بعض الأحيان.

للأسف فإن المجتمع من حولنا، والإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تساعد في تطوير النظرة السلبية للجسم، وهذا ما لا يدركه الكثيرين.

تجدر الإشارة إلى أنه مع التقدم بالعمر، تتغيير النظرة للجسم، سواء بشكل إيجابي أو سلبي، كما أن انعدام الآمن العاطفي يلعب دورًا سلبيًا في هذه الصورة.

نصائح لتحسين نظرة الجسم الإيجابية والصحية

إليك بعض النصائح التي قد تساعدك في تحسين نظرتك إلى جسدك بصورة إيجابية:

  • قم بممارسة الأمور التي يتمكن جسمك من القيام بها مثل السباحة  أو الرقص وغيرهم الكثير
  • ضع قائمة بعشرة أمور تحبها في جسمك وعلقها بمكان تراه دائمًا
  • تذكر أن الجمال لا يتعلق بالمنظر فقط
  • انظر إلى نفسك بالمرأة ككل، ولا تركز على الأجزاء التي لا تحبها كالأنف مثلًا
  • فكر بطريقة إيجابية
  • قم بارتداء ملابس تلائم طبيعة جسدك
  • تجنب الصور الموجودة في مواقع التواصل الاجتماعي والتي تجعلك تشعر بالتعاسة إزاء جسدك
  • مارس التأمل الذي يساعدك في التخلص من الأفكار والمشاعر السلبية واستبدالها بأخرى إيجابية
  • قم بإحاطة نفسك بأشخاص إيجابيين يعملون على دعمك بدلًا من إحباطك
  • حاول تغيير بعض الأمور التي قد لا تكون مناسبة لجسمك ومنظرك مثل قصة الشعر.

أخيرًا، تذكر أن نظرتك لجسدك تأتي من الداخل، كما أن الأهم هو تمتع بشخصية جيدة وإيجابية، فذلك سينعكس بشكل إيجابي وتلقائيًا على نظرتك لنفسك.